الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
كل سنة وانتو طيبين يا احلى اعضاء ... فات على افتتاح المنتدى سنة كاملة ... سنة اعلن فيها اننا استطاعنا انجاز كثير من الاعمال .. وتفوقنا على انفسنا لنخرج هذا المنتدى العظيم بهذا الشكل .. فعلا يستحق ان يطلق عليه .. .:: مسلون بلا حدود ::. ( نرجو من الله .. ان يساعدنا لكى نكمل مسيرتنا نحو اعلاء كلمة الله ورسوله " صلى الله عليه وسلم ")

شاطر | 
 

 حزب الوفد الجديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور....عمرو
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 697
المزاج : الحمد لله على كل حال

مُساهمةموضوع: حزب الوفد الجديد   الخميس 27 مايو - 22:02

حزب الوفد الجديد هو حزب سياسيليبراليمصري،[1] يعد حزب الوفد امتداداً لحزب الوفد المصري القديم، وهو الحزب الحاكم في مصر قبل قيام ثورة 23 يوليو1952 والتي قامت بتغيير نظام الحكم في مصر من النظام الملكي إلى النظام الجمهوري، وألغت الثورة في يناير1953 الأحزاب السياسية المصرية، وحلت كل الأحزاب القائمة بما فيها حزب الوفد، ولم يعد الحزب إلى نشاطه السياسي إلا سنة 1978 في عهد الرئيس المصري محمد أنور السادات بعد سماحه للتعددية الحزبية، وذلك على يد فؤاد سراج الدين، وقد اتخذ الحزب لنفسه اسم "حزب الوفد الجديد".

يقع مقر حزب الوفد في مدينة الجيزة المصرية ويترأسه محمود أباظة منذ عام 2006 بعد الاطاحة بالرئيس السابق للحزب نعمان جمعة،[2] ولحزب الوفد خمسة مقاعد في مجلس الشعب المصري، يهدف حزب الوفد إلى تحقيق العديد من المبادئ والأهداف أهمها إجراء إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية داخل مصر وتعزيز الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان والحفاظ على الوحدة الوطنية بين المصريين

حزب الوفد الجديد امتداداً طبيعيا لحزب الوفد الذي أسسه سعد زغلول، وخطرت لسعد زغلول فكرة تأليف الوفد المصري للدفاع عن قضية مصر سنة 1918م حيث دعا أصحابه إلى مسجد وصيف للتحدث فيما كان ينبغي عمله للبحث في المسألة المصرية بعد الهدنة بعد الحرب العالمية الأولى. وتشكل الوفد المصري الذي ضم سعد زغلول وعبد العزيز فهمي وعلي شعراوي وأحمد لطفي السيد وآخرين، وأطلقوا على أنفسهم (الوفد المصري). وقد جمعوا توقيعات من أصحاب الشأن وذلك بقصد إثبات صفتهم التمثيلية وجاء في الصيغة: "نحن الموقعين على هذا قد أنبنا عنا حضرات: سعد زغلول و.. في أن يسعوا بالطرق السلمية المشروعة حيثما وجدوا للسعي سبيلاً في استقلال مصر تطبيقاً لمبادئ الحرية والعدل التي تنشر رايتها دولة بريطانيا العظمى". اعتقل سعد زغلول ونفي إلى مالطة هو ومجموعة من رفاقه في 8 مارس 1919م فانفجرت ثورة 1919م في مصر التي كانت من أقوى عوامل زعامة سعد زغلول والتمكين لحزب الوفد. وبقي حزب الوفد الذي هو حزب الأغلبية، أو كما أطلق عليه الحزب الجماهيري الكبير يتولى الوزارة معظم الوقت في مصر منذ عام 1924م وحتى عام 1952 وتولى رئاسته بعد وفاة سعد زغلول الزعيم مصطفى النحاس، إلى ان قامت الثورة بحل الأحزاب السياسية.
في أعقاب حرب أكتوبر 1973، وظهور بوادر اتفاق سلام مع إسرائيل، بدأ الرئيس المصري أنور السادات يتجه تدريجياً نحو السماح بعودة التعددية الحزبية، وذلك بعدما عاشت مصر تجربة الحزب الواحد (الاتحاد الاشتراكي) لمدة تقرب من ربع قرن. فشكّل السادات حزب مصر العربي الاشتراكي ليصبح الحزب الحاكم، ونشأ معه عام 1976 حزبا الأحرار (ليبرالي)، والتجمع الوطني (يساري). ثم في مرحلة لاحقة شكّل السادات "الحزب الوطني الديمقراطي"، تيمناً بتاريخ زعيم الحزب الوطني الشهير قبل الثورة مصطفى كامل، فانتقل أعضاء حزبه السابق مصر العربي الاشتراكي إلى الحزب الوطني الجديد. ومع وضوح معالم التعددية الحزبية المصرية قام حزب الوفد في يناير1978 بطلب السماح له بممارسة العمل الحزبي العلني، الأمر الذي أثار استياء السادات وأجهزة الدولة الأخرى، التي شنت حملة ضد الحزب، ركزت على أنه حزب العهد البائد والفاسد، عهد ما قبل الثورة.
المقر الرئيسي لحزب الوفد



ولكن على الرغم من ذلك حصل الوفد على موافقة لجنة الأحزاب لتأسيسه في 4 شباط (فبراير) 1978، إلا أن استمرار الحملة الحكومية ضده، والتحذير من أنه سوف يضر التجربة الحزبية الجديدة، دفعت قادة حزب الوفد إلى إعلان "تجميد" الحزب طواعية، رغم أن قادة الوفد قرروا طواعية تجميد الحزب؛ منعاً لصدام كان متوقعاً مع السلطة، فقد حدثت مضايقات عدة لقادة الوفد، كان أقصاها اعتقال "فؤاد سراج الدين" رئيس حزب الوفد الجديد، ضمن قرارات سبتمبر 1980،التي اعتقل بموجبها عشرات السياسيين المصريين، بناء على قرار من الرئيس السادات، وفي أعقاب اغتيال الرئيس السادات في أكتوبر 1980، وتولي الرئيس حسني مبارك رئاسة الدولة المصرية، أطلق الرئيس مبارك سراح جميع المعتقلين السياسيين. وقد انتهز الوفد الفرصة سريعاً، فأعلن عودته إلى العمل السياسي ووقف القرار السابق بتجميد الحزب، بيد أن هيئة قضايا الدولة المصرية رفعت دعوى قضائية بعدم جواز عودة الوفد، على اعتبار أن الحزب حل نفسه، وطعن الوفد في الحكم قائلاً إنه جمد نفسه ولم يحل الحزب، فقررت محكمة القضاء الإداري رفض دعوى الحكومة، والحكم بشرعية عودة الوفد، ليعود إلى ممارسة نشاطه السياسي بشكل رسمي في عام 1984

تضم الهيئة العليا لحزب الوفد 50 عضواً، وتم انتخابها في يونيو2006 ويرأس الحزب محمود أباظة، وفيما يلي أسماء 15 عضو رئيسي في الهيئة العليا:



  • أحمد عودة - سكرتير عام
  • إجلال رأفت - سكرتير عام
  • حسين منصور - سكرتير عام
  • عبدالله الطويل - سكرتير عام
  • سامح مكرم عبيد - سكرتير عام


  • سامي بلح - سكرتير مساعد
  • عبد الفتاح نصير - أمين الصندوق
  • محمد علوان - مساعد الرئيس
  • رمزي زقلمة - مساعد الرئيس
  • مصطفى الطويل - الرئيس الشرفي


دعوتنا

_ طريقه: سنيه
_حقيقه: صوفيه
_دعوه: سلفيه

[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=1719890586&ref=profile
دكتور....عمرو
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 697
المزاج : الحمد لله على كل حال

مُساهمةموضوع: رد: حزب الوفد الجديد   الخميس 27 مايو - 22:04

ويدخل حزب الوفد
معركه انتخابية كبيرة

بين الرئيس الحالى
محمود اباظه

والمنافس له رجل الاعمال الشهير وصاحب قنوات الحياة

د/ السيد البدوى


دعوتنا

_ طريقه: سنيه
_حقيقه: صوفيه
_دعوه: سلفيه

[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=1719890586&ref=profile
 
حزب الوفد الجديد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مســـلمون بـــلا حــدود  :: عالم مسلمون :: الدين والسياسة-
انتقل الى: