الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
كل سنة وانتو طيبين يا احلى اعضاء ... فات على افتتاح المنتدى سنة كاملة ... سنة اعلن فيها اننا استطاعنا انجاز كثير من الاعمال .. وتفوقنا على انفسنا لنخرج هذا المنتدى العظيم بهذا الشكل .. فعلا يستحق ان يطلق عليه .. .:: مسلون بلا حدود ::. ( نرجو من الله .. ان يساعدنا لكى نكمل مسيرتنا نحو اعلاء كلمة الله ورسوله " صلى الله عليه وسلم ")

شاطر | 
 

 ما معنى ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو عمر
مشرف القسم الاجتماعى والاخلاقى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 304
المزاج : الحمد لله دائمآ

مُساهمةموضوع: ما معنى ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك؟   السبت 16 يناير - 18:02

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بسم الله الرحمــــــــن الرحــــــيم.




من وصايا الرسول لأمته
.


الاجابة:
إنَّها جزء من وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لابن عمه عبدالله بن عباس، وفي آخره قال له: ''واعلم أن ما أخطأك لم
يكن ليصيبك وما أصابك لم يكن ليخطئك'' ومعناه أن ما يصيب الإنسان في هذه الدنيا من خير أو شر فهو بتقدير الله تعالى، وأن ما
قضاه الله سبحانه على العبد فهو نافذ وواقع به لا محالة لا يستطيع أحد رده ولا دفعه، ولا يمكن أن يصيب غيره فيخطئه، بل يصيبه
هو لأنَّ الله هو الذي قدَّر أن يقع به لا بغيره. كما أن ما يصيب غير الإنسان من خير ورزق وصحة وسلامة ومرض أو موت مثلاً لا
يمكن أن يخطيء فيصيبك؛ لأن الله تعالى إنما قضى وقدر أن يصيب فلاناً من الناس لا أن يصيبك، وما أصابه ووقع بذاك الإنسان لم
يكن ليصيبك لعدم تقدير الله تعالى أن يصيبك. والمعنى أنَّ جميع ما يقع في هذا الكون من أمراض وأسقام وصحة وعافية وغنى
وفقر وشبع وجوع وريح وخسارة وهزيمة ونصر وعز وذل وولد وعقد وأي شيء في الكون فإنما يقع بقضاء الله وقدره، كما قال
تعالى: '' مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ * لِكَيْلَا تَأْسَوْا
عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلَا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ''. وقال أيضاً: ''إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ''. ''وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ
فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا''. '' وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلاَ رَآدَّ لِفَضْلِهِ يُصَيبُ بِهِ مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ
الْغَفُورُ الرَّحِيمُ''. ''قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ''
قـال تعـالى blue]]](وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ )[/
b]
[b]
منقوووووووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nona
كبير مشرفين
avatar

انثى
عدد المساهمات : 3204

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك؟   السبت 16 يناير - 23:31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو عمر
مشرف القسم الاجتماعى والاخلاقى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 304
المزاج : الحمد لله دائمآ

مُساهمةموضوع: رد: ما معنى ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك؟   الأحد 17 يناير - 2:13

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما معنى ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مســـلمون بـــلا حــدود  :: المنتدى الاسلامى :: ساحه التنميه بالايمان-
انتقل الى: